سحب تغريدة لوزير الخارجية الإماراتي تحمّل إيران مسؤولية هجوم الناقلات

الامارات

قال وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد آل نهيان إن الهجمات التي استهدفت ناقلات نفط يوم 12 مايو/أيار الماضي تمت برعاية “دولة”، وذلك بعد حذف تغريدة تنقل تحميله إيران المسؤولية عن الهجمات.

وفي مؤتمر صحفي مع نظيرته القبرصية في نيقوسيا، قال الوزير الإماراتي إن التقنية التي استُخدمت، والمعلومات التي جُمعت، ودقة اختيار الهدف بحيث لا يتم الغرق ولا يحدث تسرب، تظهر أنها عملية منضبطة دعمتها دولة، لأن هذه القدرات غير موجودة عند ما سماها الجماعات الخارجة عن القانون.

وأضاف ابن زايد أنه لا توجد أدلة كافية تشير إلى دولة بعينها، وأعرب عن أمله في تعزيز التعاون مع أصدقاء وشركاء بلاده لوقف مثل هذه الأعمال.

وذكرت وكالة رويترز أن حساب قناة “العربية” نقل في وقت سابق اليوم السبت على موقع تويتر تغريدة على لسان الوزير الإماراتي، قال فيها إن بصمات إيران واضحة على الهجمات التي استهدفت ناقلات نفط يوم 12 مايو/أيار الماضي.

واختفت التغريدة بعد ذلك من على موقع تويتر. ولم يصدر عن قناة “العربية” تعقيب عن السبب.

ونقل بيان نشرته وكالة أنباء الإمارات في وقت لاحق عن الوزير قوله -في إشارة إلى الهجوم الذي استهدف الناقلات الشهر الماضي في المياه الإقليمية الإماراتية- إن “هذه عملية منضبطة تقوم بها دولة.. ولكن إلى الآن لم نقرر أن هناك أدلة كافية تشير إلى دولة بالذات”.

واستهدفت هجمات الشهر الماضي ناقلتين سعوديتين وسفينة إماراتية وناقلة نرويجية، ولم تسفر عن إصابات، لكنها أججت التوتر بين الولايات المتحدة وإيران خلال أسابيع تبادلت فيها الدولتان الحرب الكلامية. المصدر : الجزيرة + رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.