واشنطن تطالب طهران بالإفراج عن “المتظاهرين السلميين”

اخبار العالم

طالبت الولايات المتحدة القيادة الإيرانية التي وصفتها بأنها “قاسية” بالإفراج عن المتظاهرين الذين اعتقلوا خلال الاحتجاجات السلمية المناهضة للحكومة.

وقال البيت الأبيض في بيان له إن “إدارة ترامب تشعر بقلق عميق إزاء سجن الآلاف من الإيرانيين خلال احتجاجات سلمية”، مضيفاً أنه لم يكشف عن عدد المعتقلين خلال هذه الاحتجاجات.

وتفيد التقارير الرسمية بأن عدد المعتقلين يبلغ نحو ألف شخص، إلا أن مصادر أخرى في إيران أكدت أن الرقم أكبر من ذلك بكثير.

ويقول مسؤولون إيرانيون إن “أغلبية المعتقلين تم الإفراج عنهم، إلا أنها حولت “المحرضين” للمحاكمة.

وكانت تظاهرات عنيفة اجتاحت إيران نهاية الشهر الماضي شارك فيها الآلاف من المواطنين احتجاجاً على غلاء المعيشة والفساد الحكومي.

ولقي أكثر من 20 شخصا مصرعهم جراء هذه الاحتجاجات التي انتشرت في جميع أرجاء إيران.

ويتزامن الدعم الأمريكي للمتظاهرين الإيرانيين في الوقت الذي يبحث فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مستقبل الاتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز ” إن إدارة ترامب قلقة بشأن تقارير تفيد بأن النظام الإيراني سجن الآلاف من المواطنين الإيرانيين لمشاركتهم في احتجاجات سلمية الأسبوع الماضي”.

وأضافت أن “تقارير أخرى تقول إن النظام عذب وقتل بعض المحتجين أثناء احتجازهم”.

وأردفت ساندرز ” لن نبقى صامتين على في الوقت الذي تقمع فيه الديكتاتورية الإيرانية الحقوق الأساسية لمواطنيها، وشوف نحاسب المسؤولين الإيرانيين على أي انتهاكات”.

وطالب بيان البيت الأبيض بالإفراج الفوري عن جميع المعتقلين السياسيين في إيران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *