انتخابات التجديد النصفي: الديمقراطيون ينتزعون مجلس النواب والجمهوريون يحتفظون بأغلبية “الشيوخ”

احداث عالمية اخبار العالم

انتزع الديمقراطيون السيطرة على مجلس النواب الأمريكي من الجمهوريين الذين حافظوا على أغلبيتهم بمجلس الشيوخ خلال انتخابات التجديد النصفي للكونغرس.

وتعد استعادة الديمقراطيين السيطرة على مجلس النواب، بعدما فقدوا الأغلبية فيه قبل 8 أعوام، بمثابة صفعة للرئيس دونالد ترامب.

وقالت الزعيمة الديمقراطية نانسي بلوسي أمام حشد من أنصارها في واشنطن: “شكرا لكم، غدا سيكون يوما جديدا في أمريكا”.

وينظر إلى هذه الانتخابات على أنها “استفتاء” على رئاسة ترامب الذي تنتهي ولايته الحالية في 2020.

وجاءت الانتخابات في منتصف فترة حكم ترامب، التي تستغرق أربع سنوات، وبعد حملات دعائية أثارت حالة من الاستقطاب في البلاد.

ما الذي حصل في انتخابات التجديد النصفي؟

صوت الأمريكيون لانتخاب 435 عضوا في مجلس النواب و35 عضوا من أصل مئة في مجلس الشيوخ.

كما أدلى الناخبون بأصواتهم لانتخاب 36 من حكام الولايات من أصل 50.

وتقول شبكة “سي بي أس” الأمريكية إن الديمقراطيين سيفوزون بـ 23 مقعداً إضافية يحتاجون إليها للسيطرة على مجلس النواب في الكونغرس.

وبذلك، يستطيع الديمقراطيون فتح تحقيقات بشأن إدارة ترامب وأعماله التجارية وعائدات الضرائب واحتمال تضارب المصالح.

لكن الجمهورين في طريقهم لتعزيز أغلبيتهم في مجلس الشيوخ. فقد خسر ثلاثة، على الأقل، من أعضاء المجلس الديمقراطيين مقاعدهم أمام منافسيهم من الجمهوريين.

ووصف ترامب نتائج الانتخابات بأنها “نجاح كبير”.

تمثيل المرأة

سجلت المرأة رقما قياسيا في الترشح خلال انتخابات التجديد النصفي.

وفازت الديمقراطيتان المسلمتان رشيدة طليب وإلهان عمر بمقعدين في الكونغرس عن ولايتي ميتشغان ومينيسوتا.

وينتظر أن تصبح الديمقراطيتان شاريس ديفديس في كنساس وديبرا هالاند من نيومكسيكو أول أمريكيتين من السكان الأصليين تدخلان الكونغرس.

كما أن الديمقراطية الكسندرا أوكاسيو – كورتيز (29 عاما) تعد أصغر أمريكية تفوز بعضوية الكونغرس..

المصدر: بي بي سي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.